samedi 6 novembre 2010

منظمة حقوقية تدين اعتداء خالة الملك محمد السادس على قاضي تحقيقات

وكالات


منظمة حقوقية تدين اعتداء خالة الملك محمد السادس على قاضي تحقيقات
أدانت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان اعتداء خالة الملك محمد السادس ملك المغرب على قاض تحقيقات يتولى التحقيق في قضية نصب واحتيال متهم فيها نجلها . وقال بيان للمنظمة : " إنها تتابع باستنكار كبير اعتداء حفصة أمحزون على عادل بوحيى ، قاضي التحقيق ، لدى المحكمة الابتدائية بخنيفرة ، إثر قيامه بمهامه في مباشرة الإجراءات القضائية في قضية نصب واحتيال على مجموعة من شباب بإقليم خنيفرة، من طرف ابنها الذي تعنت عن الاستجابة لاستدعاء قاضي التحقيق المعتدى عليه". وأشارت المنظمة إلى أن عدداً من الشباب بأجلموس، إقليم خنيفرة وسط البلاد، قدموا شكاية بالنصب والاحتيال ضد ابن حفصة أمحزون، إثر وعده لهم بتوظيفهم في الشرطة والبحرية الملكية، وذلك باستغلال علاقة القرابة التي تجمع والدته بالقصر الملكي. وسجلت المنظمة أن هناك عدداً من الشكايات والمتابعات القضائية ضد حفصة أمحزون ذات الصلة بالاعتداء والنصب والاحتيال، لكنها تبقى في منأى عن المساءلة والمحاكمة . وقالت المنظمة إنها تؤكد تضامنها ومساندتها للقاضي عادل بوحيى للقيام بمهامه بكل نزاهة وحيادية، ودعمها لضحايا الاعتداءات وجرائم النصب والاحتيال التي تبقى أصلا مدانة على المستوى القانوني ، وشددت على تحقيق مبدأ المساواة بين المواطنين والمواطنات أمام القانون بخصوص إعمال المقتضيات القانونية خلال المحاكمات، وعدم التمييز بين المواطنين والمواطنات أمام القضاء بسبب الانتماء الاجتماعي. وطالبت المنظمة وزير العدل بالتدخل الفوري لمساندة وحماية قاضي التحقيق، والحرص على متابعة المسار القضائي لكل القضايا والمتابعات في إطار الإعمال التام للقوانين الجاري بها العمل.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Enregistrer un commentaire